حياة البرزخ



تخيلوا! لو أشرفنا على النهاية.. وكتبت أسمائنا في سجل الخارجين من الحياة..!
فكيف تكون النهاية؟!
إنه من الغرابة فعلا أن يطيب لنا أحيانا أن نسأل عن أشياء لم نخض غمار تجربتها بعد، وكأننا نستعجل مصيرنا المحتوم ..
حقيقة أنا لم أجرب الموت ولم يجربه أحد من قبل..! لكن ربما يكون أرأف حالاً من حالنا الذي نعيشه اليوم في ظل كل هذا الهوان والذل، والقهر...
لماذا نكره كلمة الموت ونشمئز من ذكرها!؟ أوليس مثل الحياة؟ أو ليس الموت انتقالا من عالم إلى عالم... أليست هذه هي الحقيقة ؟

طبعا هناك حياة بعد الموت، وهذه من المسلمات الغيبية التي نعتقدها جميعا ولا ينكرها إلا من يقول: إن هي إلا بطون تدفع، وأرض تبلع - (وقالوا ما هي إلا حياتنا الدنيا نموت ونحيا وما يهلكنا إلا الدهر وما لهم بذلك من علم إن هم إلا يظنون) قران - ولن ينكرها كذلك إلا من يؤمن بفلسفة زرادشت في تناسخ الأرواح..
فلماذا يقلقنا الموت إذا؟ ألأننا نخاف من الحساب والعقاب؟
ولما الخوف، إن عملنا صالحا..

أظن أن الحياة الحقيقية هي ما بعد الموت أما هذه التي تضمنا بمتناقضاتها، وخيرها وشرها وألمها.. ما هي إلا لحد لبني البشر، ويوم نخوض التجربة الجديدة سيعلم كل منا ما معنى الحياة الحقيقية التي لا تزول أبدا.. تخيلوا معي لا تزول أبدا..
عندما ننتقل إلى الأخرى سنعرف معرفة العارفين، وندرك إدراك الموقنين أننا ما كنا في يقظة..! بل كنا نياما.. نياما ملئ جفوننا! فاستيقظنا ليشهد كل منا مصيره المحتوم..
فهل يفيد ساعتها الإنكار والجحود؟
فهل يفيد؟


video
أنشودة فرشي التراب
أبو حسام الدين

18 تعليقك حافز مهم على الإستمرار:

خالد أبجيك يقول...

لا أقول في هذا الموقف، إلا ما قاله النبي صلى الله عليه وسلم: "اللهم إني أعود بك من عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن شر فتنة المسيح الدجال"..

بارك الله فيك أخي الحبيب على هاته التذكرة بالموت الذي لا يتغافلها كثير منا.. كأن الدنيا ستبق خالدة لنا.. ونسوا أن لكل أجل كتاب..

كنت هنا..

تويتي فلسطين يقول...

تسلم على الكلمات الجميله

بس والله ما في انسان الا ويخاف من الموت واولهم انا

واكيد هو في حياة بعد الموت بس مو حتكون متل الحياة او العيشه الي عايشينها

تحياتي

أبو حسام الدين يقول...

خالد أبجيك

مادام الموت يأتي بغتة فهو تذكرة لنا جميعا.
بارك الله فيك على هذا المرور الطيب

أبو حسام الدين يقول...

تويتي فلسطين

طبعا كل واحد يخاف من الموت لأن غريزة حب الخلود مزروعة في البشر.
الحياة التي بعد الموت تختلف كل الختلاف عن هذه، ولكن يبقى الأمر بأيدينا نحن حتى تختارها بأعمالنا.

أشكرك كثيرا

المورقة عبير !! يقول...

وماذا بعد ..

والرب أدعو مخلصاً انت رجائي

أبغي إلهي جنة فيها هنائي ..

لا تعليق من هول الكلمات

من شدة الألم حين أتخيل سأموت متى وكيف وأين الله أعلم ...

وإلى أين .؟؟

أستاذ أبو حسام الدين جمعنا الله وإياك في الجنة ..

بعد أن يجرب كل بنو البشر الموت ... بعد أن نعرف ماهو الموت ..

دمتم في حفظ المولى ورعايته ..

LOLOCAT يقول...

حـكم الــمنيــة فـي الــبــريــة جــــارٍ
ماهــذه الــدنيـــا بــدار قـــــرار
الـــعيـش نــوم والــمنيــة يــقــظة
والمــرء بيــنهـما خيــال ســـــاري

السلام عليكم ورحمة الله (اخى ابو حسام الدين)

لقد كان لى مع الموت حكاية عندما قدر الله لى ان ادخل غرفة العمليات لمدة تسع ساعات كنت بين الحياة والموت لاادرى
(اين الروح وقتها كانت) سبحان الله العظيم خرجت من هذه المحنة بعد ان كنت اخشى من البعوضة خرجت من محنتى اقوى واهدى بال وزادنى الله صبرا بفضل الله حتى ظلمة الليل لم اعد اخشاها كما كنت فى الماضى
لكنى بنفس الوقت كنت كثيرة التفكر اين تذهب الروح فى اثناء القيام بالعملية الجراحية للانسان كانت تجربة عجيبة مرت بفضل الله

واكبر درس تعلمته ان الموت هو الحقيقة الثابتة التى يفر الانسان منها اليها فلماذا نحشاه !!!!!
الموت من وجهة نظرى المتواضعة ماهو الا طرقة على باب الحياة الحقيقية
الخالدة اما حياتنا هذه فهى مجرد مفازة للاخرة

لاتظن اخى ان الحياة الحقيقية هى بعد الموت لكن كن واثقا فهذه الحقيقة الاكيدة

جزاك الله خيرا استاذى العزيز موضوع لمس كثيرا من الذكريات خاصة ان اكثر ايام المرض كانت بشهر رمضان وتذكرت وجوه كثيره قابلتها لايام وسبقتنا الى الله تعالى رحم الله موتى المسلمين وجمعنا واياكم بالفردوس الاعلى

لك تحياتى وتقديرى

أبو حسام الدين يقول...

المورقة عبير

بارك الله لك في عمرك، وجعل حياتك في طاعة الله تعالى
أشكرك على هذه الكلمات أختي عبير

أبو حسام الدين يقول...

LOLOCAT

فعلا هذا العيش نومة والمنية يقظة.
تجربتك مع الموت هي في حد ذاتها شيء يساعد على أن يفقهك الحياة، فكم نعيش في غفلة وننسى أمورا محتومة.
أختي العزيزة أنا أقصد بظني أنه اليقين فليس معناه الشك، فقد قال الله تعالى: "الذين يظنون أنهم ملاقوا ربهم" (البقرة46) "وظن أنه الفراق" (القيامة/28) فظني هنا هو اليقين.
بارك الله فيك أختي لولو وجزاك الله خيرا، وجمعك الله مع نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في الفردوس الأعلى.

سلسبيل يقول...

اللهم ارحم موتانا و موتى المسلمين
اللهم اااااااامين

مؤمنة من جند أحمد يقول...

وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين
جزاك الله خيراً أخي على هذه التذكرة ~
كما وأن الموت طلب المؤمن .. دوماً ففيه ينااال لقااء الله
اللهم لا ترزقنا لقائك إلا وأنت راضٍ عنا .. يارب ولا تحرمنا لذة النظر لوجهك الكريم

خاتون يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما يخاف الموت من اعد له إنما يخاف الموت نحن المقصرين
وأما بالنسبة لي ليس يخيفني الموت بل ما بعده
وأفضل نفسي أن احيا و أن يحسن عملي أما إن كان في عمري شرا لي فلست أريده لأنه الحياة الباقية هنا اما هذه الدنيا فإننا نعيش فيها وكأننا لا نعيش و الله المستعان
و حقيق ما قلت ولكن لا يستشعر سهولة الموت إلا من إطمأن إلى وفرة زاده

وجزاك الله خير على التذكير إن الذكرى تنفع المؤمنين
بورك سعيك و غفر الله لنا و لك و أماتنا على الإسلام و التوحيد
آمـــــيــــــــــن

أبو حسام الدين يقول...

سلسبيل

آمين يارب .
مرحبا بك أختي هنا، جزاك الله كل خير

أبو حسام الدين يقول...

مؤمنة من جند أحمد

آمين آمين

بارك الله فيك على هذه الدعوات الطيبات
ومرحبا بك هنا دوما

أبو حسام الدين يقول...

خاتون

وعليكم السلام
آمين
هو كذلك كما قلت أختي.
وماهذه التذكرة إلا همسة في أذن المنكرين الجاحدين لما بعد الموت، كما انها تذكرة لنا نحن الغافلين.

بارك الله فيكِ

ʚϊɞ آلاء الْعَسَّاف ʚϊɞ يقول...

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

يا رب يتقبل منا أعمالنا في الحياة الدنيا و يكون حياة البرزخ تمهيد لنا لحياة طيبة في جنات النعيم برفقة حبيب الله و الصالحين ,,, بارك الله فيك
دمت بخير أخي الكريم (^_^)

أبو حسام الدين يقول...

آلاء العسّاف

آمين، بارك الله فيك أختي الفاضلة، وجزاك الله الجنة

abdullatif يقول...

السلام عليكم
موضوع جميل يذكرنا بالموت الذي نريد أن نتناساه وهو قادم لامحالة ، اللهم لا تقبض أرواحنا إلا وأنت راض عنا.
بارك الله فيك وجزاك خيرا.

abdullatif يقول...

تابعت تعليقاتك في بعض المدونات التي أتابعهاوأعجبت بها، واطلعت على مدوناتك الثلاث وهي رائعة.
سأكون من متابعيك إنشاءالله.
وتقبل تحياتي

إرسال تعليق

كلماتكم هنا ماهي إلا إمتداد لما كتب، فلا يمكن الإستغناء عنها.
(التعليقات التي فيها دعاية لشركات أو منتوجات ما تحذف)

Join me on Facebook Follow me on Twitter Find me on Delicious Email me Email me Email me Email me

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة