قصيدة الشيخ الأكبر إبن عربي: تحي إذا قتلت



تُحيي إذا قتلت باللحظِ ، منطقهـــا
كأنها عندما تُحيي به موســــــــى

توراتُها لوحُ ساقيها سـنـا ، وأنــا
أتلو وأدرسها كأنّني موســــــــــى

أًسقُفةٌ من ينات الروم عاطلـــــــة
ترى عليها من الأنوار ناموســـــا

و حشيّةٌ ما بها أُنسٌ قد اتّخــــــذتْ
في بيت خَلوتها للذكر ناوُســــــــا

قد أعجَزَتْ كلّ علاّمِ بملّتنــــــــــا
وداوُديّا، وحبراً ثمَّ قسِّيســـــــــــــا
 
إن أومأتْ تطلب الإنجيلَ تحسبُهَـا
أقسِّةٍ، أو بطاريقاً شماميســــــــــا

محي الدين ابن عربي

0 تعليقك حافز مهم على الإستمرار:

إرسال تعليق

كلماتكم هنا ماهي إلا إمتداد لما كتب، فلا يمكن الإستغناء عنها.
(التعليقات التي فيها دعاية لشركات أو منتوجات ما تحذف)

Join me on Facebook Follow me on Twitter Find me on Delicious Email me Email me Email me Email me

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة