اللعبة


لو ركض بصندله القديم المخروم، لَلَحِق به الأعداء. لينزعها خلفه وليحث الخطى على الإسراع، باحثا عن مخبأٍ...
الساحة ملأى بظلالهم، إنهم مسلَّحون. 
شعر بأحدهم يقترب من مكانه بحذر يخفق له القلب خوفا. حكم قبضته على سلاحه ليضمن وجوده واستعداده. 
قال في نفسه "المقاوم لا يستسلم، مازلت الأرض مسروقة".
أرسل من فمه طلاقته: "طق، طق... أصبتك، أسقط.."
يرد عليه الأخر كرجع الصدى.
ويهبُّ من مخبئه. يحتجُّ بغيظ، ملوحا بقصبته: 
أصبتك أولا، يجب أن تموت، مُتْ...

رشيد أمديون. أبو حسام  الدين
27/03/2014

2 تعليقك حافز مهم على الإستمرار:

طيف يقول...

المقاوم لا يستسلم.. يفنى جسده لكن روحه تبقى تقاتل.. ترهب السارق

جميل ما خطه قلمك

قمر وليل وغيوم يقول...

جميله القصه اوى

إرسال تعليق

كلماتكم هنا ماهي إلا إمتداد لما كتب، فلا يمكن الإستغناء عنها.
(التعليقات التي فيها دعاية لشركات أو منتوجات ما تحذف)

Join me on Facebook Follow me on Twitter Find me on Delicious Email me Email me Email me Email me

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة