اخترتَ الغياب


في بهو الحضور كنتَ غائـبًا. 
وكنتُ أبحثُ عنكَ في تفاصيلٍ دقيقة، لا يراها غيري، أو أنها تُرى لي وحدي في ملامح الجالسين، والواقفين. 
يزدحمون في تباهٍ. 
يحسبُ كلّ واحدٍ منهم أنّه صَنعَ مجدًا، وأنّ البَهو أُقِـيمَ على أفكاره... 
«تَحسبهم جميعًا وقلوبُهم شتّى». 
ما كانت وجوههم ترتاحُ لها الرّوح، كانوا جامدين باردين، حتى كلامهم لم يكن له ذوق، ولا يبني أملا، لا يُؤسّس غير الوعود برتابة مملّة حدّ التقيؤ، فعلمت حينها لمَ لم تحضر!! 
فلم يعد البهو طاهرًا ولا نظيفا...

رشيد أمديون

20 تعليقك حافز مهم على الإستمرار:

Lobna Ahmed يقول...

أرى المشهد

أجدت

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

نص قليل الحروف واسع الأحتمالات والتصورات

يمكن لاى قارىء يفهمه حسب مخيلته ورؤيته الشخصية سواء على التفسير الخاص او العام

انا رأيته من جانبين شخصى عاطفى وآخر سياسى :)

لكن الذى يتفق عليه الجميع انك اجدت اختيار المفردات بحرفية ومهارة فريدة

احييك اخى العزيز
تحياتى بحجم السماء

أمال يقول...

مشهد يحمل أكثر من تصور وأكثر من قراءة
اشتقت حقا لقلمك أبو حسام الدين
شكرا لك
دمت بخير

مصطفى سيف الدين يقول...


هكذا دائما حال الحالمين غائبين دائما
رائع يا صديقي
أبدعت

رؤى عليوة يقول...

كلمات توحى بالكثير
هناك اجتماعات كثيرة يغيب عنها أفضل ممن فيها

والحضور ليسوا دائما فى المقدمة
فقد يكون الغائب أكبر قدرا وأكثر حكمة



دمت بخير اخى

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@Lobna Ahmed

أهلا بك أختي لبنى
أشكرك أيتها الكريمة

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@ليلى الصباحى.. lolocat

"يمكن لاى قارىء يفهمه حسب مخيلته ورؤيته الشخصية سواء على التفسير الخاص او العام"
أكيد أن هذا بيت القصيد!!
فالنصوص يكتبها الكاتب والقارئ معا

أشكرك أختي ليلى
بديعة أنت في الفهم والتعليق

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@أمال

أختي العزيزة أمال
كم تشتاق لحضورك مدونتي
وأرجو لك وقتا تستقري فيه وتعودي إلى التدوين.
أشكرك وأرجو لك التوفيق
مودتي

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@مصطفى سيف الدين

عزيزي مصطفى
قد يكونوا حالمين، أو أنهم على حق أن المكان لا يصلح للعمل، والانتاج، فإلى إشعار آخر...
أشكرك صديقي، ودمت بهيا تنير كلماتي بتعليقاتك الفريدة
مودتي

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@رؤى عليوة

أختي رؤى، في كل الأماكن والامور والأحداث يغيب فيها الأفاضل، لرؤية ما يحملونها...
لكن الساحة حين يملؤها الغير مؤهلين والغير صادقين يصير ميدانها عكرا...
دمت بهية تنرين ما كتبتُ هنا بحضورك
شكرا لك

محمد ايت دمنـــات يقول...

السلام عليكم
كلمات بمعاني كثيرة و أيها اخترنا فهو ينم عن صدق الرؤيا وعمق التفكير ...
فعلا فرق كبير بين الغياب و اختيار الغياب ...
و أطنك و أنت تسجل غيابه استحضرت البيت الشعري القائل :
فيا موت زر إن الحياة ذميمة ويا نفس جدي إن دهرك هازل....
أشم في كلماتك ايحاء جميلا احتفظ به لنفسي ...
ملحوظة : هذا أول تعليق أكتبه بَعْدَ .....
تحياتي

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@محمد ايت دمنـــات

وعليكم السلام
أهلا سي محمد، يبدو أنك تتجه دوما إلأى العمق في النص :)
بخصوص الايحاء ربما أجدني فهمته، وإن كنت لم تصرح به هنا..
شكرا لك أيها الكريم

مازن الرنتيسي - أبو مجاهد يقول...

السلام عليكم ورحمة الله
بوركت أخي وصديقي رشيد على ما در به قلمك
كلمة صغيرة ذات معنى وفكرة ومغزى كبير
كل التحية لك صديقي ،،،
www.mazenalrantisi.com

موناليزا يقول...

فلم يعد البهو طاهراً ولا نظيفاً .. سبب قوي فعلاً .. أحسنت

reem يقول...

اختار الغياب لأن البهو لم يعد طاهراً ولا نظيفاً
أو ربما بغيابه لم يعد البهو طاهراً نظيفاً

رائع حرفك دوماًاستاذ رشيد

SOoSOo يقول...

قد نرى الكمال في القِله الغائبه ، رغم قله احرفك الا اني ارها تحمل اكث من معنى
تحياتي لسموك...

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@موناليزا
أحسن الله إليك أختي موناليزا
لك جزيل الشكر

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@reem

أهلا بك أختي ريم
كلا القراءتين معا يتحتملهما النص
أشكرك، ولك مني التحية

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@SOoSOo

نعم، وقد تراها في واحد فقط له موقف معين..
لك جزيل الشكر على القراءة والمتابعة
تحياتي لك

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

@مازن الرنتيسي - أبو مجاهد

وعليكم السلام أخي مازن
أنعم الله عليك صديقي
شكرا لك

إرسال تعليق

كلماتكم هنا ماهي إلا إمتداد لما كتب، فلا يمكن الإستغناء عنها.
(التعليقات التي فيها دعاية لشركات أو منتوجات ما تحذف)

Join me on Facebook Follow me on Twitter Find me on Delicious Email me Email me Email me Email me

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة