علّمتني يا وطني


علّمتني عيونك ألاّ أبكي


علّمتني كيف أحيا

كيف أموت

كيف أبعث

علمتني أحزانك ما لون الدم

ما الزناد... ما الحجر

ما الدواء، وما السّقم.

علمتني يا وطني

طعم القبلة

وكيف تحلو في صدرك الضمة

كيف الخد ينشق بسيل الدمعة

علمتني أن الضياء يشرق بعد الظلمة

وأن الفرح يفيض نبعاً

بعد اندثار الألم

علمتني يا وطني

ما لم أكن أعلم...!.




 رغم أني مغربي إلا أن فلسطين موطني الثاني

14 تعليقك حافز مهم على الإستمرار:

عبير أكوام يقول...

من أجمل ما قرأت من بوح

كن بصحة

رشيد يقول...

طبعا هذا من لطفك أختي.
أشكرك وأتمنى أن أكون دائما عند حسن الظن.

Ahmad Helmy يقول...

فلسطين علمتنا كلنا معني الصمود وهي وطن كل العرب وقبلتنا الاولي .
شكرا جزيلا يا رشيد علي كلماتك القوية المعبرة الصادقة.

رشيد يقول...

العفو أخي أحمد، أنا الذي سأشكرك على متابعتك المستمرة.

ليله شتاء يقول...

السلام عليكم
القدس وطن لكل العرب ماشاء الله كلماتك رائعه
علمتنى أحزانك ما لون الدم فيها مراره والم
ربنا يفك كربهم
*****
أشكرك على مرورك بمدونتى وأتمنى التواصل الدائم أن شاء الله
تحياتى

رشيد يقول...

مرحبا بك "ليلة شتاء".
طبعا القدس وطن للعرب أجمعين وحتى من المسلمين الذين لا يتكلمون لغة الضاد كالأكراد والأمازيغ وغيرهم كلهم يعيشون مع الشعب الفلسطييني آلامهم.

إنشاء يدوم التواصل وأحييك من قلبي.

خالد أبجيك يقول...

علمتني يا وطني معنى الحب والتضحية..

علمتني معنى الصدق والوفاء..

علمتني أن أكون عزيزا عفيف النفس..

علمتني أن الكرامة شيء مقدس..

علمتني أن النصر آت.. آت لا محال..


بوح جميل أخي الحبيب..

دمت بود

رشيد يقول...

شكرا أخي الكريم خالد سعادتي تتجدد بك دائما.

الشرفي اليماني يقول...

أستاذ رشيد
فلسطين لا حدود لها هي في القلب مقرها ومستودعها هي القضية الأولى ,, هي الجرح الدامي الذي جعل من القلوب في نزيف دائم على القدس وأكناف القدس .


تحية ,,

رشيد يقول...

أهلا بالكريم الشرقي اليماني، شرفت مدونتي البسيطة بأنوار كلماتك.
ولك مني التحية.

المورقة عبير !! يقول...

علمتني أستاذي

أن القلم هو المعرف الوحيد لنا

علمتني أن ما يقوله الكاتب ينبع من أعماقه

علمتني بأن أتعلم منك

وأخيراً علمتني أن أقول

أنا يمنية أحب اليمن وأعيش لأجلها

ولكنني أبداً لن أتخلى عن فلسطين حتى لو سيكون بالمقابل اليمن فهي أرضي التي أحبها أنا والبعض من البشر وفلسطين هي الأأرض التي يحبها الكثيرون الكثيرون

تحياتي لك أستاذي

أبو حسام الدين يقول...

المورقة عبير
-----------
أختى بارك الله فيك، وأسأل الله أن يوحد الأمة الإسلامية.

marrokia يقول...

جميل جدا
جد جميل
للأسف لا نملك الا الكلمات والدعوات لنقدمها لفلسطين
:)

أبو حسام الدين يقول...

مغربية

فعلا هي ما نملك

شكرا لهذا المرور أختي الكريمة

إرسال تعليق

كلماتكم هنا ماهي إلا إمتداد لما كتب، فلا يمكن الإستغناء عنها.
(التعليقات التي فيها دعاية لشركات أو منتوجات ما تحذف)

Join me on Facebook Follow me on Twitter Find me on Delicious Email me Email me Email me Email me

 
Design by Free WordPress Themes | Bloggerized by Lasantha - Premium Blogger Themes | تعريب وتطوير : قوالب بلوجر معربة